الأخبار

Back to News

المطوع: أمراض القلب أكثر أسباب الوفيات في الكويت و 12% من وفيات القلب سببها التدخين

26 مايو 2018

رئيس جمعية القلب الكويتية المطوع: أمراض القلب أكثر أسباب الوفيات في الكويت

دعا رئيس جمعية القلب الكويتية فيصل المطوع إلى انتهاز مناسبة اليوم العالمي للتدخين، للتوقّف عن هذه العادة السيئة، وذلك للوقاية من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، والأمراض المزمنة غير المعدية، التي يعد التدخين أحد عوامل الخطورة الرئيسة للإصابة بها، بينها السرطان والأمراض التنفسية المزمنة والسكر.وشدّد المطوع في تصريح صحافي امس «على أهمية حماية غير المدخنين، لا سيما النساء الحوامل والأطفال وكبار السن من مخاطر التدخين القسري بسبب المدخنين»، مبينا أن «حملات التوعية بمخاطر التدخين وتأثيراته السلبية في الصحة، تقع على رأس قائمة أولويات الجمعية، انطلاقاً من مسؤولياتها عن صحة القلب، ودورها للتوعية بأنماط الحياة الصحية».وأشار المطوع الى ان الوفيات بسبب أمراض القلب تحتل المرتبة الأولى بين أسباب الوفيات بالبلاد، وتليها الوفيات بسبب السرطان، كما تتسبّب أمراض القلب والأمراض التنفسية المزمنة والسرطان في الأعباء المتزايدة على الأفراد والأسر والمجتمع، وعلى مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة، موضحا ان تقارير منظمة الصحة العالمية تشير إلى أن %12 من الوفيات بسبب أمراض القلب ترجع إلى التدخين.وأشاد بالشراكة الإيجابية بين جمعية القلب ووزارة الصحة من خلال المبادرات المجتمعية، لتعزيز أنماط الحياة الصحية، والوقاية من أمراض القلب والتصدي لعوامل الخطورة، وفي مقدمها التدخين، ملمحا الى ان الكويت كانت من أوليات الدول التي انضمت إلى اتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية لمكافحة التبغ، وتحرص على الالتزام ببنودها.واوضح المطوع ان نتائج المسح الصحي عن عوامل الخطورة للأمراض المزمنة غير المعدية بالكويت الذي أجري بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، دقت ناقوس الخطر بسبب معدلات انتشار التدخين بالبلاد، التي بلغت %20.5 بين الجنسين، و%39.2 بين الذكور و%3.3 بين الإناث بالفئة العمرية من 18 إلى 69 عاما.

 

NI16

 

 

كافة الحقوق محفوظة | جمعية القلب الكويتية 2018