التاريخ

تعتبر أمراض القلب المسبب الأول للوفيات بدولة الكويت وعلى مدى العشر سنوات الأخيرة حيث بينت الإحصائيات الحديثة والصادرة من وزارة الصحة بأن 42% من الوفيات كانت بسبب أمراض القلب وتمثل الإصابة بالجلطة القلبية الحادة النسبة الأعلى من تلك الأمراض. كما أوضحت أن دراسة عوامل الخطورة للأمراض المزمنة غير المعدية بدولة الكويت التي أجريت عام 2006 بالتعاون بين وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية وتم نشر التقرير النهائي لها في عام 2008 قد أظهرت أن معدل انتشار أمراض القلب لدى المشمولين بالدراسة في الكويت(2280 كويتي من 20-64 سنه) كان 2,9% وأن معدل التدخين بلغ 20,7% بينما بلغ معدل انتشار السمنة وزيادة الوزن 75,4% ومعدل انتشار السكر 12,4%. أما من حيث ارتفاع الكولسترول بالدم فقد بلغت نسبة من يعانون منه 38,6% وارتفاع ضغط الدم بنسبة 20,5% كما أوضحت المؤشرات أن معدل الخمول الجسماني قد بلغ 57,2% والتغذية غير الصحية بلغت 81%.

تلك المؤشرات الخطيرة لانتشار عوامل الخطورة لأمراض القلب والأوعية الدموية في دولة الكويت استدعت بذل المزيد من الجهود من قبل وزارة الصحة وكذلك الجمعيات الأهلية ذات العلاقة وعلى رأسها جمعية القلب الكويتية والتي قامت بالعديد من النشاطات الهامة للتصدي لهذه المشكلة الصحية .

كافة الحقوق محفوظة | جمعية القلب الكويتية 2017